SHARJAH, UNITED ARAB EMIRATES - FEBRUARY 09:  A general view of Al Noor Mosque during the Sharjah Light Festival on February 9, 2017 in Sharjah, United Arab Emirates.  (Photo by Francois Nel/Getty Images)

كاميرا الأردن – إن البحث بتوجهات سوق العمل في بلد ما هو أول ما يجب عليك فعله إن كنت تخطط للعمل في ذلك البلد.

وفي سبيل التعرّف على احتمالية توظيف الشركات لموظفين جدد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قام بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، مؤخراً بإجراء استبيان تحت عنوان “مؤشر فرص عمل الشرق الأوسط”، عبر الانترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 19 مايو/أيار وحتى 19 يوليو/تموز 2017، حيث كشفت نتائج الاستبيان أن حوالي 2 من كل 3 شركات (64 في المائة) في دول مجلس التعاون الخليجي تخطط للتوظيف خلال العام المقبل.

وفي دولة الإمارات بالتحديد، تخطط حوالي 7 من كل 10 شركات (أي 69 في المائة) لتعيين موظفين جدد خلال الفترة نفسها.

التوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة

يخطط حوالي نصف أصحاب العمل (48 في المائة) في دول مجلس التعاون الخليجي للتوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، أما في دولة الإمارات، فقد قال أكثر من واحد من كل اثنين من أصحاب العمل (51 في المائة) بأنهم سيقومون “حتماً” أو “على الأرجح” بتعيين أشخاص جدد خلال الفترة ذاتها.

ومن بين الشركات الإماراتية التي تخطط للتوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، ستقوم أكثر من 3 من كل 8 شركات (38 في المائة) بتوظيف “تنفيذي مبتدئ”، يليه “منسق” (30 في المائة)، ومن ثم مدير (25 في المائة). وفيما يتعلق بالأدوار الوظيفية المحددة، قال 27 في المائة من أصحاب العمل في الدولة بأنهم يخططون لتوظيف “تنفيذي مبيعات”، في حين صرّح 18 في المائة بأنهم ينوون توظيف “مهندس”، ويخطط 18 في المائة آخرين لتعيين “مساعد إداري”.

المؤهلات والمهارات المطلوبة

فيما يتعلق بالمؤهلات الأكاديمية المطلوبة، يبحث عدد كبير من أصحاب العمل في الإمارات عن شهادة بكالوريوس/ دراسات عليا في إدارة الأعمال (بنسبة 33 في المائة)، تليها شهادة بكالوريوس/ دراسات عليا في الهندسة (32 في المائة)، ومن ثم شهادة بكالوريوس/ دراسات عليا في التجارة (25 في المائة).

أما بالنسبة لأكثر المهارات طلباً، يبحث أكثر من نصف أصحاب العمل (53 في المائة) في الإمارات عن المرشحين الذين يمتلكون “مهارات العمل الجماعي/ التعاون/ المرونة”، يليها “القدرة على العمل تحت الضغط” (بنسبة 50 في المائة)، و”مهارات التواصل الجيدة باللغتين العربية والإنجليزية” (بنسبة 47 في المائة).

وفيما يتعلق بأكثر الخبرات طلباً، صرّح 35 في المائة من أصحاب العمل بأنهم يبحثون عن مرشحين يمتلكون خبرة “إدارية” أو “قدرة على إدارة فريق عمل”، بينما يبحث 32 في المائة منهم عن مرشحين ذوي الخبرة المتوسطة (من 3 إلى 7 سنوات)، في حين يبحث 31 في المائة منهم عن أشخاص يمتلكون خبرة في مجال “المبيعات والتسويق”.

القطاعات وأسواق العمل الأكثر جذباً للعمل

يعتقد غالبية المجيبين في الإمارات (67 في المائة) بأن بلد إقامتهم هو أكثر جذباً من البلدان الأخرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بينما رأى حوالي النصف (49 في المائة) بأن قطاع عملهم هو الأكثر جاذبية للعمل مقارنة بالقطاعات الأخرى.

وشملت أكثر القطاعات جذباً لأفضل الكفاءات في الإمارات والاحتفاظ بها: العقارات/ الإنشاءات/ تطوير العقارات (31 في المائة)، والقطاع المصرفي/ المالي (30 في المائة)، والهندسة/ التصميم (25 في المائة).

وفيما يتعلق بأكثر القطاعات جاذبية للخريجين الجدد في الإمارات والاحتفاظ بهم، فقد شملت: القطاع المالي/المصرفي (بحسب أكثر من الثلث (35 في المائة))، يليه قطاع الهندسة/ التصميم (33 في المائة) واستشارات الأعمال/ إدارة الأعمال/ الاستشارات الإدارية (31%).

أما بالنسبة لأكثر القطاعات جاذبية لأفضل الكفاءات المحلية، فقد برز القطاع المصرفي/ المالي (بنسبة 34 في المائة) في المرتبة الأولى، يليه القطاع الحكومي/ الخدمة المدنية (32 في المائة) وقطاع العقارات/ الإنشاءات/ تطوير العقارات (23 في المائة). وبالإضافة إلى ذلك، قال غالبية المجيبين بأن أكثر القطاعات جذباً للكفاءات النسائية هو القطاع المصرفي/ المالي (44 في المائة)، يليه قطاع الضيافة/ الترفيه (44 في المائة)، ومن ثم الإعلانات / التسويق/ العلاقات العامة 42) في المائة).

حول بيت.كوم:

إن بيت.كوم هو أكبر موقع للوظائف في منطقة الشرق الأوسط مع أكثر من 40,000 صاحب عمل وأكثر من 29,600,000 باحث عن عمل مسجل في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وكافة انحاء العالم، من كافة قطاعات العمل والجنسيات والمستويات المهنية. قم بالإعلان عن وظائف أو البحث عن وظائف على بيت.كوم واطلع على مصدر أهم باحثين عن عمل وأصحاب عمل في المنطقة.